الحكم رضوان جيد يظلم اتحاد طنجة مرة أخرى

رضوان جيد

تعرض نادي اتحاد طنجة إلى ظلم تحكيمي فاضح خلال مباراته مع نادي المغرب الفاسي والتي انتهت يوم أمس الجمعة، بفوز أبناء العاصمة العلمية بثلاثة أهداف لاثنين.

واعتبر أنصار اتحاد طنجة في تصريحات لميكروفون “إيكو سبور” أن الحكم رضوان جيد أساء التقدير عندما ألغى الحكم بعد العودة إلى الفار.

وأثار قرار رضوان جيد الكثير من القيل والقال، خصوصا بعد ارتباكه في حسم الموقف حيث تأخر عدة دقائق في اتخاذ القرار المناسب، بعد عودته لشاشة الفار.

أما بخصوص البطاقة الحمراء فقد أكدت أغلبية تصريحات الجمهور الطنجاوي أنها كانت مستحقة ضد لاعب اتحاد طنجة، وكذلك ركلة جزاء للمغرب الفاسي، أما قرار إلغاء الهدف فتحوم حوله الكثير من الشبهات التي تضرب في مصداقية الحكم الذي ينحدر من أكادير.

الأخطاء التحكيمية للحكم رضوان جيد ليست المرة الأولى ضد فريق عاصمة البوغاز، وضد فرق الشمال بصفة عامة المغرب التطواني وشباب الريف الحسيمي، تجعل القيمة السوقية لهذا الحكم في تدني انخفاض مستمر، لذلك لا غرابة أن يغيب التحكيم المغربي عن المنافسات الكروية الدولية، كنتيجة طبيعية لهذا المستوى الهاوي من أداء الحكام.

ورغم خسارة اتحاد طنجة إلا أن أداء اللاعبين في الميدان ترك انطباعا جيدا حيث كان بإمكانهم الفوز، لولا إكثار اللاعب عبد العالي العسري من المراوغات وتضييع أهداف محققة.

 

المزيد من التغطيات​