الحكومة لا ترى مانعا في ترويج التمور الجزائرية بالسوق المغربية

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on print
تمور الجزائر

إيكوبريس من الرباط – 

لم تعترض حكومة عزيز أخنوش على عرض التمور الجزائرية في نقط البيع بالأسواق المغربية، وذلك على بعد أيام قليلة من موعد شهر رمضان الأبرك، والذي يعرف عادة استهلاكا مضاعفا لهذه المادة الغذائية.

وقال الناطق الرسمي بالحكومة مصطفى بايتاس خلال مروره في الندوة الصحفية التي أعقبت المجلس الحكومي المنعقد يوم الخميس 31 مارس 2022، إن جميع التمور المعروضة في الأسواق مطابقة لشروط السلامة الصحية، ليبدد بذلك الشكوك بشأن التمور الجزائرية.

وكان نشطاء على منصة تويتر بالخصوص، قد أطلقوا حملة لمقاطعة البضاعة الجزائرية بمناسبة شهر رمضان الأبرك، و الإقبال على المنتوجات المحلية.

وزعم الداعون لحملة عدم شراء التمور الجزائرية أنها تحتوي على سموم ومغشوشة و”معالجة لمواد مسرطنة”.

لكن هذه الدعوات جاءت عقب التوتر السياسي بين البلدين عقب استدعاء الجزائر سفيرها لدى اسبانيا للتشاور بشأن قرار موقف مدريد من قضية الصحراء المغربية.

ويستعين المغرب لتحقيق الاكتفاء من حاجياته الأساسية من التمور، عن طريق الاستيراد من الخارج، خصوصا دول الجوار المغاربي، تونس، والجزائر.

 

المزيد من التغطيات​