الـ UMT يكتسح نتائج انتخابات ممثلي الأجراء في شركة ريضال

إيكو بريس من الرباط

اكتساح الاتحاد المغربي للشغل على مستوى شركة ريضال المكلفة بتوزيع الماء والكهرباء والتطهير السائل، بالرباط سلا تمارة، انتخابات ممثلي الأجراء في اللجن الثنائية المتساوية الأعضاء، التي جرت نهار الأربعاء 16 يونيو، حيث أسفرت نتائج صناديق الاقتراع، عن فوز  لائحة نقابة الاتحاد المغربي للشغل على 18 مقعدا من أصل 20 مقعدا، فيما حصلت اللائحة المنافسة الموالية للاتحاد العام للشغالين بالمغرب على مقعدين فقط.

وفور الإعلان عن فوز لائحة الاتحاد المغربي للشغل بالفوز الكاسح، عمت الأفراح والاحتفالات داخل مبنى الإدارة المركزية لشركة ريضال بالرباط، حيث حمل المستخدمون وكيل اللائحة منير ابن عمار على الأكتاف، إلى جانب عدد من الأعضاء البارزين في المكتب النقابي UMT.

وقال مصدر قيادي في الاتحاد المغربي للشغل بجامعة قطاع الماء والكهرباء بالرباط، إن استحقاقات 16 يونيو تميزت بتقاطب حاد، بسبب محاولة اختراق منظمة نقابية منافسة جدار وحدة الصف النقابي في شركة ريضال.

واعتبر المصدر نفسه، أن نتيجة الانتخابات حققت انتصارين في آن واحد، فمن جهة أسقطت مخطط المستشار البرلماني رشيد المنياري، الذي أخفق في مسعاه بزرع مكتب نقابي مناوئ للاتحاد المغربي للشغل، ومن جهة أخرى حققت الـ UMT فوزا كاسحا وتاريخيا، حسب وصفه.

وكيل اللائحة منير ابن عمار يتلقى التهاني بالفوز الكبير على لائحة البداوي

إلى جانب ذلك، فشل المنياري في تشتيت الوحدة النقابية لعمال ومستخدمي وأطر شركة ريضال، على عكس وعوده لنقابة حزب الاستقلال بأنه ما يزال يتمتع بنفوذ داخل شركة ريضال، وأنه قادر على تأسيس كتلة موازية على غرار الجامعة الوطنية لعمال ومستخدمي قطاع الماء والكهرباء بالمغرب، الأكثر تمثيلية في القطاع.

وكان رشيد المنياري دخل في مفاوضات مع الاتحاد العام للشغالين بالمغرب، بعد طرده في وقت سابق من جميع هياكل الاتحاد المغربي للشغل، وتوقيفه عن العمل في شركة ريضال بالرباط.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.