- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

- Advertisement -

برلماني من الاتحاد الاشتراكي يسائل وزارة الداخلية حول الخصاص الأمني في طنجة

إيكوبريس متابعة-

وجه الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، عبر النائب البرلمانيي عبد القادر بن الطاهر، سؤالا كتابيا إلى وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت، حول النقص الأمني في الموارد البشرية والبنايات المرفقية للشرطة بعاصمة البوغاز.

وجاء في نص السؤال الكتابي الذي تلقت جريدة إيكوبريس الإلكترونية نسخة منها من الفريق الاشتراكي، أن المرفق الشرطي في مدينة طنجة نقصا حادا في الموارد البشرية والمرافق الإدارية. ذلك أن مدينة طنجة المليونية توجد بها فقط 11 دائرة في حين توجد بمدينة متوسطة الساكنة كتطوان التي لا يتعدى سكانها 400ألف نسمة 10 دوائر أمنية.

وقال الفريق الاشتراكي إن آخر دائرة أمنية افتتحت أبوابها أمام المرتفقن بطنجة كانت سنة 2004 وهي الدائرة 11 بمسنانة.

 

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.