تعرف إلى سر “hoalid” أثناء تقديم الركراكي مدربا جديدا للمنتخب المغربي

Walid-Regragui-officiellement-selectionneur-de-lEquipe-nationale-du-Maroc-780x470

إيكو سبور – إلياس الميموني

أثار اسم وليد الركراكي، اليوم الأربعاء، على قميص تقديمه مدربا جديدا لأسود الأطلس، خلفا للبوسني وحيد حليلوزيتش، جدلا كبير في مواقع التواصل الاجتماعي.

وانتقد العديد من رواد المواقع الاجتماعي كتابة اسم وليد باللغة الفرنسية على هذا النحو hoalid، وهناك من حوّره حتى أصبح يفيد كلمة خادشة للحياء، وهناك من أرجع الأمر إلى زلة قاتلة تتمثل في نسيان الحرف الأول من اسم حليلوزيتش في قميص تقديم الربان الجديد للمنتخب المغربي.

ورأى بعض المتفاعلين من باب الدعابة أن الجامعة تعمدت كتابة اسم وليد بتلك الصيغة لتضفي هوية أجنبية على اسمه، فتخشاه الصحافة المغربية بذلك، وتتفادى توجيه سهام النقد  إليه.

ويطابق الاسم الذي تضمنه قميص تقديم الربان الجديد للكتيبة المغربية اسمه الأصلي في بطاقة هويته، قياسا إلى تداول الصحافة الفرنسية الاسم نفسه، منذ كان لاعبا في الدوريات الفرنسي.

وتجدر الإشارة إلى تولي الركراكي الإشراف على المنتخب المغربي بموجب عقد يمتد إلى 2026 مقابل راتب شهري يتراوح بين 50 و60 مليون سنتيم، وقد اختار لمساعدته الدوليين السابقين رشيد بنمحمود وغريب أمزين.

المزيد من التغطيات​