شركة سيمنس غاسيما تعلن مغادرتها طنجة وتسريح 500 عامل

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on print
IMG-20220915-WA0009
مصنع سيمنس غاسيما (الألماني الإسباني) لصناعة مروحيات الطاقة الريحية دارت قوالب كبيرة مع الدولة المغربية.. كانت وعود الشركة تشغيل 1200 ✋ يد عاملة  لكن تحايلت على السلطات المغربية لي عطاتها امتيازات كبيرة وإعفاءات ضريبية وشغلت فقط 450 شخص في المتوسط.
وفي فترة كورونا طردت العشرات وها هي اليوم تغادر المغرب تاركة حوالي 450 شخص على أبواب البطالة.. فهل تتحرك وزارة الداخلية لأنها صانع القرار الفعلي في سوق الاستثمار لتشجيع المقاولات الصغرى ؟؟ ودعم براءة الاختراع حتى يتم استبدال المستثمر الأجنبي بالمستثمر المغربي الذي تضمن معه الدولة توفير فرص الشغل المستدام.. وفنفس الوقت كا تضمن الدولة جلب العملة الصعبة وصناعة الثروة  !!
للإشارة مصنع سيمنس ݣاميسا لي عطاتو الدولة مساحة كبيرة فالمنطقة الصناعية ملوسة كان كايربح تقريبا 30 فالماية من حجم الاستثمار ديالو كل عام.. يعني الملاييير ديال بصح.

وحسب بلاغ صحفي لشركة سيمن غاسيما توصلت جريدة إيكوبريس بنسخة منه، أن هذا القرار هو جزء من برنامج استراتيجية ميسترال بهدف العودة إلى مستوى الربحية، و تأمين الإستدامة للشركة على المدى الطويل.
كما أن القدرة الزائدة ونقص الطلب على نمودج الشفرات التي تصنع بمصنع طنجة هما أصل القرار، حيث لم يثبت تقييم تصنيع أنواع أخرى من الشفرات في المعمل جدواه.

و يضل المقر الرئيسي في الدار البيضاء، كما تبقى الشركة ملتزمة لخدمة السوق المغربي والأفريقي (حسب البيان).

المزيد من التغطيات​

جميع الحقوق محفوظة © 2022 - إيكو بريس