مراكز الاتصال ترفع وثيرة التوظيف رغم الجائحة

إيكو بريس

ارتفعت وتيرة توظيف المستخدمين في مراكز الاتصال بشكل ملحوظ خلال شهر شتنبر المنصرم مقارنة مع شهر غشت، وذلك نتيجة زيادة الطلب على الأطر العاملة من طرف مراكز الاتصال والبرمجة المعلوماتية.

شهد شهر شتنبر لهذا العام، حسب بيانات صادرة عن منصة “روكروت”، توظيف أزيد من 6272 شخصا، مقابل 5555 في شهر غشت من العام الجاري، مسجلا زيادة بنسبة 13 في المائة.

وأوضحت الدراسة مناصب الشغل في مراكز النداء قد بلغت 3297 منصبا، لتهيمن بذلك على 62 في المائة من مجموع التوظيفات، في حين تم خلف 1345 منصبا في قطاع برمجة المعلوميات والإلكترونيك، و128 بالنسبة لقطاع الاتصالات.

في هذا الصدد، ساهمت الشركات العاملة في قطاع مراكز الاتصال، خاصة المشتغلة مع الأسواق الأوربية، في خلق أزيد من 39724 منصبا منذ بداية العام الجاري، مع تسجيل إقبال على الكفاءات التي تتوفر على مهارات تواصلية لغوية فرنسية وإنجليزية، ومهن السياحة والتصدير والاستيراد.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.