مسؤولو الوكالة الحضرية يجتمعون برئيس جماعة اكزناية بعد حملة البناء العشوائي

إيكوبريس متابعة – 

زار مسؤولون من الوكالة الحضرية لطنجة مقر جماعة اكزناية صباح اليوم الإثنين.

وشوهد ثلاث موظفين كبار من الوكالة الحضرية وهم يدلفون إلى مقر الجماعة، ثم قصدوا الطابق الثاني حيث يوجد مكتب رئيس الجماعة الجديد محمد بولعيش.

ورجحت مصادر حسنة الاطلاع أن يكون موضوع اجتماع رئيس الجماعة مع مسؤولي الوكالة الحضرية، الذي استغرق حوالي ساعة ونصف، مناقشة ودراسة مشاريع تصاميم إعادة الهيكلة لتراب الجماعة، وذلك بعدما ظل رأي هذه الإدارة المكلفة بإصدار الوثائق التنظيمية المتعلقة بالتعمير حجرة عثرة أمام المواطنين الراغبين في بناء منازلهم بالرخص القانونية، وهو ما جعل المواطنين في الفترة السابقة لمجلس جماعة اكزناية عرضة لابتزاز السماسرة وبعض المنتخبين الذين يمتهنون التجزيء السري.

وأضافت مصادرنا أن تحرك مسؤولي الوكالة الحضرية أخيرا وانفتاحهم على المجال الترابي لجماعة اكزناية، يأتي تنفيذا لتعليمات والي جهة طنجة محمد مهيدية، وذلط في أعقاب الحملة الواسعة التي شنتها سلطات الولاية على البناء العشوائي في اكزناية.

وتتطلع ساكنة أغنى جماعة في المغرب من حيث الفائض السنوي، إلى انفراج قريب في ملف التعمير الذي يعد ركيزة أساسية للحركة الاقتصادية والنشاط التجاري.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.