مشروع “أطول كابل في العالم”..التسريع لتطوير الطاقة النظيفة بين بريطانيا والمغرب

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on print
كابل

تم الكشف مؤخرا عن مواقع إنشاء حقول الطاقة الريحية والشمسية التي ستنقل إلى بريطانيا عبر أطول كابل بحري في العالم ضمن مشروع تفوق قيمته 25.000 مليار سنتيم.

وحسب مصادر موقع ايكوبريس، فان المشروع سينجز على مساحة 150.000 هكتار في كل من المحبس، شبيكة والمسيد وسيزود 7 ملايين منزل في بريطانيا بالطاقة النظيفة.

وقد انضمت شركة Xlinks البريطانية لتطوير الطاقة المتجددة إلى شركة Octopus Energy Group الاستثمارية التي تتخذ من لندن مقراً لها، لدعم مشروع الطاقة بين المغرب والمملكة المتحدة، وفقا لما أورده الموقع الإخباري ” solarquarter”.

ووفقا لذات المصدر، فان شركة Xlinks تساعد المملكة المتحدة على تسريع انتقالها إلى صافي الصفر من خلال تطوير 10.5 جيجاواط من مشروع طاقة الرياح والطاقة الشمسية إلى جانب تخزين بطارية 20 جيجاوات في الساعة / 5 جيجاواط وأربعة كابلات بحرية بطول 3800 كيلومتر. ستربط الكابلات البحرية مزرعة الطاقة المتجددة في منطقة كلميم واد نون المغربية بأنظمة الطاقة الشبكية في ديفون، جنوب غرب إنجلترا.

و من المقرر أن يدخل مشروع الطاقة بين المغرب والمملكة المتحدة حيز التشغيل في عام 2027. وتبشر الشراكة بين Xlinks و Octopus Energy بالخير لتحقيق طموحات Xlinks في مجال الطاقة في شمال إفريقيا. من المتوقع أن تبيع Xlinks الطاقة إلى شبكة المملكة المتحدة بسعر 48(59.8 دولارًا) لكل ميجاوات في الساعة ، بموجب عقد الفروق .

المزيد من التغطيات​

جميع الحقوق محفوظة © 2022 - إيكو بريس