مفاجأة: الزلزولي يفضح انتماء صحفية ناديه أوساسونا إلى جبهة البوليساريو الانفصالية

PSX_20220902_201300

إيكو سبور- إلياس الميموني

فضح فيديو تقديم نادي أوساسونا الإسباني لاعبه المغربي عبد الصمد الزلزولي، أمس الخميس، معاداة إحدى صحفياته بالقسم العربي المغرب، وكشف انتماءها إلى جبهة البوليساريو الانفصالية.

وساهمت الصحفية فضيلة دلال في إعداد فيديو تقديم عبد الصمد الزلزولي عقب انتقاله إلى أوساسونا قادما من برشلونة على سبيل الإعارة مدة موسم واحد، وتجنبت ذكر انتساب الزلزولي إلى المغرب في رسالة بلغة عربية ركيكة جاء فيها: “اسلام عليكم يا أمة العرب نحن أوساسونا وقد وصلنا”

وأثار فيديو تقديم الزلزولي لاعبا جديدا في صفوف أوساسونا موجة غضب عارمة في نفوس الجالية المغربية المقيمة في المدينة الإسبانية، وقاموا بالبحث في حساب الصحفية فضيلة دلال على منصة تويتر، فاكتشفوا انتسابها إلى جبهة البوليساريو الانفصالية المعادية للمغرب.

وتوصل البحث في حساب الصحفية على تويتر إلى عدد من المنشورات التي تؤكد دعمها أطروحة البوليساريو الانفصالية، ومشاركتها في عدد من أنشطته في منطقة بامبلونا التي تنتمي إليها مدينة أوساسونا.

المزيد من التغطيات​