مولود جمعوي جديد بطنجة يتبنى قضايا النموذج التنموي الجديد

ايكوبريس متابعة –

بإرادة شبابية صلبة ومتجددة، وتحت شعار: “جيل خامس، عالم يتقدم، شباب يواكب”.

عرفت جنبات مركز التقاء الشباب مرشان بطنجة انطلاقة مولود جمعوي جديد مساء يوم السبت 9 أكتوبر2021م الموافق للثاني من ربيع الأول 1443 هـ.
بمبادرة من خيرة شباب المدينة تحدوهم الرغبة والعزيمة للتفاعل ومعانقة قضايا النموذج التنموي الجديد للمملكة. وبعد الافتتاح بالقرآن الكريم وأداء جماعي للنشيد الوطني انطلقت أشغال الجمع العام التأسيسي، حيث تقدم النائب الأول للرئيس رشاد الفحصي بكلمة ترحيبية باسم أعضاء الجمعية، مشيرا إلى أن مدينة طنجة تحظى اليوم بمولود جديد يقوده شباب مفعم بالطاقة الإيجابية والأفكار التي من شأنها أن تضيف بصمة طموحة تنشد الأفضل لمحيط الشباب. ثم تفضل النائب الأول للكاتبة العامة عدنان الدرني بعرض مقتطفات من القانون الأساسي للجمعية خاصة الأهداف التي ترمي:
إلى المساهمة في استثمار الاهتمام بفئة الشباب في مجال التكوين والتنمية من أجل آفاق ورؤى جديدة، ثم المساهمة في ترسيخ قيم التشبث والاعتزاز بالهوية الوطنية والثقافية، وكذا المساهمة في ترسيخ وتطوير العمل التطوعي والمسؤولية الجماعية. كما تابع أعضاء الجمعية شرحا مقتضبا لرمز الجمعية والذي تقدمت به العضو نهاد عبد الحق.
ثم بسط رئيس الجمعية عمر الطويل شرحه لفكرة الجمعية وتصورها ورؤيتها، والتي يأتي إحداثها تفاعلا مع المجهودات الملكية الخاصة بهذه الفئة من المجتمع، باعتبارها عنصرا هاما في عملية التنمية التي تنهجها المملكة، وكذا استجابة للنداء الملكي في الخطاب الموجه للأمة في الذكرى 65 من ثورة الملك والشعب، يوم 20 غشت 2018، الذي أكد فيه على وضع قضايا الشباب في صلب النموذج التنموي الجديد، مختتما حديثه بالانخراط الإيجابي والمسؤول في معانقة قضايا الشباب في النموذج التنموي الجديد والتفاعل معها خدمة لوطننا الحبيب تحت القيادة الرشيدة والسامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس حفظه الله.

احصل على تحديثات في الوقت الفعلي مباشرة على جهازك ، اشترك الآن.