وزارة الفلاحة تتوقع سقي 417 ألف هكتار خلال الموسم الحالي

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
Share on telegram
Share on whatsapp
Share on print
المساحة-الإجمالية-المتوقع-سقيها-خلال-الموسم-الفلاحي-الحالي-ستبلغ-417-1200x675

قال وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات، محمد صديقي، أمس الاثنين، إن المساحة الإجمالية المتوقع سقيها خلال الموسم الفلاحي الحالي ستبلغ 417 ألف هكتار من مجموع مليون و 600 ألف هكتار التي يتم سقيها في السنوات العادية.

وأوضح السيد صديقي، في معرض جوابه على سؤال محوري حول تدبير الموسم الفلاحي والاستعدادات الجارية لإنجاحه، خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أن المساحة المتوقع سقيها من السدود ستبلغ 253 ألف هكتار، فيما ستبلغ المساحة المسقية من الري الصغير والمتوسط 164 ألف هكتار.

وأشار إلى أن الموسم الفلاحي الحالي “ينطلق بمخزون سدود جد منخفض، حيث تتوجه جل السدود الفلاحية لتوفير الماء الشروب”، لافتا في هذا السياق إلى أن حقينة السدود الموجهة لأغراض فلاحية بلغت 3,2 مليار متر مكعب، ما يمثل نسبة ملء تناهز 23 في المائة، ونسبة عجز قدرها ناقص 28 في المائة مقارنة مع الموسم السابق.

وأضاف أنه تم مؤقتا تخصيص 600 مليون متر مكعب لمجموع الدوائر السقوية من السدود، مسجلا أن برنامج الري مستمر في ظروف ملائمة بدوائر اللوكوس وسهل الغرب وطفراطة، فيما تم تخصيص حصة مؤقتة من المياه لانطلاق الموسم بكل من سوس ماسة وورزازات وملوية، في انتظار تحسن مخزون السدود الفلاحية.

وأكد المسؤول الحكومي أن الوزارة تعمل باستمرار على التتبع الدقيق لتطور الوضعية المائية لترشيد موفورات المياه على مستوى الدوائر السقوية، مع إعطاء الأولوية لسقي الأشجار المثمرة والزراعات الدائمة وتقييد مساحات الزراعات المستهلكة للماء، والاقتصار على اعتماد الري التكميلي حسب المناطق وتوفر المياه.

كما يتواصل، بحسب السيد صديقي، تنفيذ مختلف البرنامج ومشاريع الاستثمار المتعلقة بالري طبقا لأهداف استراتيجية الجبل الأخضر لتحقيق مليون هكتار من المساحات المسقية بالتنقيط في أفق 2030، من أصل 1,5 مليون هكتار من مجموع المساحة المسقية.

وفيما يتعلق بتحلية مياه البحر، قال السيد صديقي إن الوزارة تواصل مشاريع التحلية، حيث تم الشروع في سقي 15 ألف هكتار بالمياه المحلاة باشتوكة آيت باها، فيما تم الشروع في إنجاز مشروع تحلية مياه البحر بالطاقة الريحية لإنشاء محيط فلاحي على مساحة 5 آلاف هکتار بجهة الداخلة – وادي الذهب، فضلا عن إطلاق دراسة لإعداد مشروع إنشاء محيط فلاحي على مساحة 5 آلاف هكتار بجهة بجهة كلميم – واد نون.

المزيد من التغطيات​

جميع الحقوق محفوظة © 2022 - إيكو بريس