بنك أفريقيا يشجع المقاولات والمستثمرين على التخلص من صناعة الكربون

IMG-20230118-WA0015

عقدت مجموعة بنك افريقيا، BMCE، المنخرطة بشكل كبير في مجال العمل على إزالة الكربون الصناعي مساء أمس الثلاثاء بفندق تازي بلاص بطنجة، لقاء عمل تحسيسي مع الخبراء الصانعين و أرباب المقاولات تحت شعار “إزالة الكربون من الصناعة رافعة التنافسية للمقاولة المغربية”.
وشمل اللقاء تقديم إجابات ملموسة لاحتياجات الشركات في ما يخص إزالة الكربون من خلال مساهمة الخبراء الوطنيين في تحدي إزالة الكربون و أثره على القدرة التنافسية للشركات المغربية ( المقاولات الصناعية و التصديرية في قائمة الأولويات ).
و أبرز المتدخلون أن المغرب يمتلك اليوم فرصة لكي يتموقع بشكل أفضل أمام منافسيه في هذا المجال، خصوصا الجارة الإسبانية التي حققت تقدما مهما، حسب عادل الرايس، رئيس الاتحاد العام لمقاولات المغرب، مشيرا إلى أن الاتحاد الأوروبي يتجه نحو إزالة الكربون بالكامل من أداة الإنتاج ليصبح القاعدة الصناعية الأكثر قدرة على المنافسة الخالية من الكربون.

من جهته، أوضح المسؤول الجهوي لبنك أفريقيا، في تصريح لجريدة إيكوبريس الإلكترونية، أن تنظيم هذا اللقاء يندرج في إطار انخراط المؤسسة البنكية في التوجهات الصناعية الجديدة الصديقة للبيئة، وذلك عبر تخصيص برامج تمويل وبرامج الاستثمارات ذات توجه الأمن الطاقي وتأمين لاستدامة الموارد، وتقليص الفاتورة الطاقية، و تعزيز الجاذبية والتنافسية الترابية وتعمل على تحسين جودة عيش الساكنة.
من حهته أكد عمر مورو، أن العمل من أجل تخفيض الكربون في المجال الصناعي هو رهان جماعيً، يهم القطاع الخاص والقطاع العام على حد سواء. فالاستثمارات الموجهة لتخفيض الكربون بإمكانها أن تساعد المقاولات على تقليص كلفة الإنتاج، وتحسين صورتها، باعتبارها مقاولات مسؤولة ومواطنة، مع مساهمتها في خلق مناصب شغل خضراء وتحفيزها للابتكار التكنولوجي.
ولم يفوت رئيس مجلس الجهة الفرصة لينوه بالاستراتيجية التي تعتمدها المملكة المغربية في مجال التخفيض من الكربون، في التزام تام بالتوجيهات الحكيمة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله. وهي استراتيجية سمحت للتجربة المغربية أن تكون نموذجية على مستوى القارة الأفريقية، و على المستوى الدولي.

وكان لقاء العمل الذي نظمه “بنك أفريقيا”، بتعاون مع مجلس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، أمس الثلاثاء 17 يناير 2023 بمدينة طنجة، حول موضوع “الاستثمار في تخفيض الكربون: من أجل تثبيت تنافسية المقاولة المغربية”. عرف حضور رئيس مجلس الجهة، والمدير العام التنفيذي لبنك أفريقيا، السيد خالد نصر، إلى جانب فاعلين مؤسساتيين من القطاع العام والقطاع الخاص.

المزيد من التغطيات​